الموضوع: قمة مجموعة العشرين في الرياض: المؤتمر الصحفي لما بعد الرئاسة

ستعقد قمة مجموعة العشرين في الرياض افتراضيا في الفترة من 20-21 نوفمبر 2020 م الموافق 5-6 ربيع الثاني 1442هـ

وسيعقد المؤتمر الصحفي لرئاسة مجموعة العشرين بعداختتام اليوم الثاني والأخير من قمة القادة من قبل معالي وزير المالية السعودي الأستاذ محمد الجدعان ومعالي الدكتور فهد المبارك الشربا السعودي لمجموعة العشرين.

وسيُعقد المؤتمر الصحفي لرئاسة مجموعة العشرين عقب اختتام قمة القادة وإطلاق بياناهم رسميا.

تستقبل أسئلة الاعلاميين عبر الإنترنت باستخدام هذا النموذج، سيتم بذل قصارى الجهد للإجابة على أكبر عدد ممكن من الأسئلة خلال الوقت المخصص لها.

وسيبث التلفزيون السعودي المؤتمر الصحفي، وسينقل أيضا عبر موقع القمةوحساب تويترالرسميين.

منتج شركة أبتيلو لانترنت الأشياء سي سي أس يفوز بجائزة خدمة السحابة المبتكرة

ستوكهولم، 20 تشرين الثاني/نوفمبر، 2020 / بي آر نيوزواير / – فازت شركة أبتيلو نتووركس Aptilo Networks   بجائزة على منتجها خدمة ضبط الرابطية لإنترنت الأشياء  IoT Connectivity Control Service™. وقد سمي هذا المنتج خدمة السحابة الأكثر ابتكارية في احتفال جوائز شركات الاتصالات العالمية، وهو واحد من برامج الجوائز الأكثر شهرة الذي يكرم الابتكار والتميز اللذين يساعدان في تقدم وتحويل صناعة الاتصالات.

Aptilo Networks logo

خدمة أبتيلو لانترنت الأشياء سي سي أس هي خدمة رائدة يتم تقديمها على منصة Amazon Web Services .  بالنسبة لهذه الخدمة، تتعامل منصة أبتيلو لإدارة الخدمة مع مستوى التحكم، بينما تتعامل شبكة فورتينيت الآمنة  SD-WAN مع مستوى البيانات.

باستخدام أبتيلو لانترنت الأشياء سي سي أس، يمكن لمشغلي الهاتف المحمول إنشاء خدمات اتصال إنترنت الأشياء المبتكرة والآمنة والمحسّنة مع عدم القيام بأي  تغير في الشبكة الأساسية للهاتف المحمول . تمثل هذه المهمة تحديًا كبيرًا في بيئة صارمة قائمة على معايير 3GPP.

علاوة على ذلك، يضيف الحل طبقة تحكم اتصال إنترنت الأشياء مرنة ومستقبلية إلى أي شبكة مركزية متنقلة. هذا يعني أنه يمكن للمشغلين تقديم خدمات إنترنت الأشياء في أيام بدلاً من شهور، وبجزء بسيط من التكاليف الحالية. كما أنه يقلل من تكلفة العمليات اليومية إلى الحد الأدنى، ويمكن لعملاء الشركات إدارة خدمات إنترنت الأشياء في بوابة الخدمة الذاتية.

تم أيضًا تسهيل إضافة العملاء الجدد من خلال اتصالات اسم نقطة الوصول الخاصة إلى حد كبير. في السابق، كان هذا يستغرق أسابيع لمشغلي الهاتف المحمول، ولكن مع مفهوم اسم نقطة الوصول الافتراضي لتعدد تشغيلات خدمة أبتيلو لانترنت الأشياء سي سي أس، يمكن القيام بذلك تلقائيًا في غضون ثوان.

وقال بول ميكيلسن، نائب الرئيس الأول لوحدة الأعمال في شركة إنيا، “كنا نعلم أن خدمة أبتيلو لانترنت الأشياء سي سي أس ستجلب قيمة فريدة لمشغلي الهواتف المحمولة الذين يرغبون في الابتكار في مجال إنترنت الأشياء. ومع ذلك، فإن الفوز بفئة واسعة مثل الخدمة السحابية الأكثر ابتكارًا، في منافسة مع العديد من الشركات الرائعة، يجعلنا فخورين للغاية.”

كانت هذه ثالث جائزة لهذا العام التي تفوز بها خدمة أبتيلو لانترنت الأشياء سي سي أس.  في وقت سابق من هذا العام، فازت أبتيلو و فورتينيت  “Telecoms World Award ” لأفضل شراكة واختارت كومباس أنتليجنس ” Compass Intelligence ” خدمة أبتيلو لانترنت الأشياء سي سي أس لجائزة “مبتكرة خدمة إنترنت الأشياء” للعام 2020 في فئة الاتصال الذكي.

حول أبتيلو نتووركس

 تعتبر شركة أبتيلو نتووركس إحدى شركات إنيا، المزود الأول في العالم لحلول إدارة خدمة واي فاي واسعة النطاق وخدمات التحكم في اتصال إنترنت الأشياء الرائدة. تتمتع برامجنا وخدماتنا بثقة أكثر من 100 من مزودي الخدمة، وتخدم عشرات الآلاف من العملاء التجاريين ومئات الملايين من المستخدمين النهائيين والمزيد من الأجهزة.

 للمزيد من المعلومات: www.aptilo.com

اتصالات الإعلام

هيلاري كول
أبتيلو نتووركس أيه بي
هاتف: +1 917-414-9262
hillary.call@aptilo.com

الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/782085/Aptilo_Networks_Logo.jpg

قمة مجموعة العشرين في الرياض: اغتنام فرص القرن الحادي والعشرين للجميع

الرياض، المملكة العربية السعودية

تفخر المملكة العربية السعودية كرئيس لمجموعة العشرين في العام 2020 باستضافتها لاسبوع قمة القادةوالذي يختتم بالقمة في 21-22 نوفمبر.

أكد جميع الضيوف المدعون وقادة دول مجموعة العشرين وممثلي المنظمات الدولية مشاركتهم في قمة القادة بداية من الغد، وسيواصلون في اليومين القادمين نقاشاتهم الممتدة على مدار هذا العام، ويجمعون على الإجراءات الملحة لمعالجة التحديات التي نواجهها كمجتمع عالمي.

تكرس الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين جهودها لاغتنام فرص القرن الحادي والعشرين للجميع، ولحماية الأرواح وسبل العيش خلال هذه الجائحة العالمية، ولبناء تعافي شامل ومستدام وقوي.

قبل وأثناء قمة القادة، سيمكن للإعلاميين الحصول على الصور ومقاطع الفيديو والبيانات الصحفية، وسلسلة من الإحاطات الإعلامية والندوات حول مواضيع الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين.

يرجى الضغط هنا للذهاب للموقع المخصص لتغطية القمة (Microsite).

سيتم بث جميع الفعاليات والمؤتمرات الصحفية على الهواء مباشرة، وسيتم توفير مقاطع فيديو ذات جودة للبث، بالإضافة إلى

  • البيانات الصحفية والاحاطات الإعلامية
  • البيانات الختامية
  • نصوص الخطابات
  • لقطات فيديو
  • معرض فيديو القمة
  • معرض صور القمة
  • معلومات عن المملكة العربية السعودية

Dual String Gas Lift First Helps South East Asia Operator Achieve Digitalization Vision

LONDON, Nov. 20, 2020 /PRNewswire/ — Silverwell has completed the world’s first successful offshore installation of an intelligent dual string gas lift completion for a client in South-East Asia. Two independently surface-monitored and controlled gas lift production optimisation systems were installed side-by-side in the same well. Silverwell’s DIAL (Digital Intelligent Artificial Lift) system has enabled completely independent and remote optimization of production from two producing reservoir zones in this deviated offshore well. In comparison to conventional intervention-based gas lift technologies, the client expects to realize significant enhancements to production rate as well as reduced HSE risk and operating costs.

Silverwell Logo

In a broader strategic context, this installation of DIAL, a digitally enabled technology, will continue to drive a paradigm shift to intelligent gas lift optimization for Silverwell’s client. The benefit of dual-string completions in reducing drilling CAPEX by independently producing two reservoirs in one well can now be fully realized in gas lifted fields. The well is also the first on an unmanned platform to be equipped with DIAL. The interventionless and remote operating capability make continuous adjustment and optimization of gas lifted production possible without the presence of production operations personnel on the platform.

Silverwell recognizes that this installation is a significant milestone for its client, a long-time supporter of the company’s work. Silverwell also recognizes the invaluable contribution of the company’s local installation partner. This particularly the case in overcoming logistical constraints imposed because of the COVID-19 pandemic.

To learn more about Silverwell’s digital intelligent artificial lift production optimisation system, visit silverwellenergy.com

About Silverwell

Silverwell is a developer and manufacturer of digitally intelligent gas lift production optimisation systems and is a recognized leader in the gas lift optimisation sector. Silverwell’s technology overcomes the well design and operational limitations of legacy gas lift technology, positioning the company at the forefront of innovation and digitalisation in the global oil and gas industry. For more information visit www.silverwellenergy.com.

Media contacts:

Fifth Ring on behalf of Silverwell:

Laura Glueck

laura.glueck@fifthring.com

+ (1) 281-404-4313

Logo – https://mma.prnewswire.com/media/1339238/SilverWell_strapline_RGB.jpg

شبكة تلفزيون الصين الدولية: الصين تبذل جهودًا مضنية في السوق المحلية، إلى جانب بحثها المتواصل عن فرص خارجية

 بكين 20 نوفمبر 2020 /PRNewswire/ – في ظل عالم أرهقته جائحة كورونا (COVID-19) وتصاعد التوترات مع الولايات المتحدة، أعدت الصين بنجاح باهر – نموذج اقتصادي جديد يسمى “التداول المزدوج” المتوقع لتشكيل نهج مخطط للبلاد يتعامل مع السنوات الخمس المقبلة.

يشير النمط الجديد الذي يطلق عليه “التداول المزدوج”، والمعروف أيضًا باسم “ديناميكية التنمية المزدوجة”، إلى الدائرتين الاقتصاديتين: وهما التجارة في الداخل والخارج، ولكن هذه المرة يميل نحو إحداث تركيز أكبر على السوق المحلية. وتثير المناقشات الدعائية اقتراحات مفادها أن الاقتصاد الصيني “يتجه نحو التحول إلى الداخل”، حيث شاع أن التركيز على التجارة الداخلية أمر يعني “إغلاق الأبواب” في وجه العالم الخارجي.

يرجى قراءة المقال الأصلي من هنا.

ومع ذلك، بالنسبة لبكين، فإن فتح أبوابها على مصراعيها يقع ضمن خطة طويلة الأجل لن تتخلى عنها. وفي تصريح للرئيس الصيني شي جين بينغ أثناء انعقاد قمة البريكس الثانية عشرة ذكر فيه: “من المقرر أن تشارك الصين بنشاط أكبر في السوق العالمية”. وأشار الرئيس شي إلى أن الصين بدلًا من أن تغلق أبوابها أمام الانفتاح، فإنها تسعى للاندماج مع العالم بشكل وثيق.

بريكس هو مختصر للحروف الأولى باللغة اللاتتينية BRICS /المكونة لأسماء الدول صاحبة أسرع نمو اقتصادي بالعالم، وهي: البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا واستضافت روسيا، التي تتولى الرئاسة الدورية لمجموعة دول بريكس هذا العام، القمة المنعقدة الثلاثاء.

وأضاف السيد الرئيس أن الصين ستضاعف جهودها بغرض توسيع الطلب المحلي، وتعميق الإصلاح في جميع الجوانب، وتعزيز الابتكار في العلوم والتكنولوجيا لإضافة قوة دفع إلى نموها الاقتصادي.

وفي هذا الصدد علق البروفيسور/ قاو ليانكوي من كلية إدارة الأعمال بالاتحاد الأوروبي في مقال رأي منشور في صحيفة جلوبال تايمز قائلًا: “إن تعزيز التداول الداخلي لا يتعارض مطلقًا مع سياسة الانفتاح الصينية”. وأضاف قائلًا: نمط التنمية الجديد … تم تطبيقه على أساس التنمية الموضوعية للاقتصاد الصيني، الذي شهد تطويرًا صناعيًا وتوسعًا في السوق المحلية”.

ومن المتوقع أن يشهد الكيان الاقتصادي -إلى جانب التطور التكنولوجي- تغيرًا في ميزاته النسبية، وهو الأمر الذي يؤدي إلى درجة معينة من الاستعاضة عن الواردات. وفي السياق ذاته ذكر البروفيسور/ قاو في المقال: “إن ذلك ليس نهج الصين الفريد من نوعه”.

كما سلط الرئيس شي -في اجتماع دول البريكس- الضوء على الحاجة الملحة إلى وجود تضامن دولي لمكافحة جائحة كورونا. وأضاف: “إننا بحاجة لإذابة الخلافات والتوجه نحو مزيد من الوحدة والعقلانية والتمتع بروح التآزر والتضامن من أجل التغلب على هذه الجائحة”.

التزام الصين بالحياد الكربوني

 من الجدير بالذكر أن الرئيس شي قد شدد في اجتماع قمة بريكس على التزام بلاده بتحقيق الحياد الكربوني قبل عام 2060. وسيتطلب الأمر من بكين الوصول إلى انبعاثات قريبة من الصفر بحلول عام 2050 لتحقيق هذا الهدف، وذلك وفقًا لنظريات العديد من الخبراء.

ومن المقرر أن تزيد الصين من مساهماتها المحددة وطنيًا وسعيها جاهدة للوصول إلى أدنى حد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بحلول عام 2030، وقد تعهد شي قائلًا: “الصين لا يمكن أن تخلف وعدها”

وفي تصريح للسيد/ خه جيانكون، نائب رئيس اللجنة الوطنية للخبراء بشأن تغير المناخ، لوكالة أنباء شينخوا، ذكر فيه: “يتطلب تحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2060 تحولًا كبيرًا في جميع جوانب النظم الاجتماعية والاقتصادية والطاقة والتكنولوجية”. وهذا يعني أن الطاقة الجديدة والطاقة المتجددة سوف تشكلان الدعامة الأساسية.

تظهر البيانات الرسمية انخفاض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في الصين في عام 2018 بنسبة 45.8% مقارنة بنسبة الانبعاثات الصادرة عام 2005، مما يعني أن البلاد قد حققت هدف خفض الانبعاثات قبل عامين من الموعد المحدد.

بالإضافة إلى ذلك، قامت الحكومة بتنظيم مزيد من الوسائل المعنية بتعزيز “التنمية الخضراء”. عززت الصين من تجارة انبعاثات الكربون في سبعة من مقاطعاتها ومدنها – بما في ذلك بكين وشنغهاي – منذ عام 2011 لاستكشاف الآليات القائمة السوق للتحكم في انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

وقد ذكر الرئيس شي في الاجتماع المنعقد الثلاثاء إن الصين مستعدة للوفاء بمسؤولياتها الدولية الواجبة بما يتناسب مع مستوى التنمية لديها.

بناء شراكة بريكس على ثورة صناعية جديدة

 فيما يتعلق بشراكة بريكس، أشار الرئيس شي إلى جاهزية الصين بكامل قوتها للعمل مع الدول الأخرى الأعضاء في بريكس لتسريع بناء شراكة بريكس بشأن الثورة الصناعية الجديدة.

أعلن الرئيس الصيني في اجتماع دول مجموعة بريكس أن الصين ستقيم، على وجه التحديد، مركز ابتكار لمثل هذه الشراكة في مدينة شيامن بمقاطعة فوجيان جنوب شرقي الصين. وسوف يعمل مركز الابتكار على تسهيل التعاون في مجالات تشمل تنسيق السياسات وتدريب الموظفين وتطوير المشاريع، وفقًا لما ذكره الرئيس شي.

تأسست مجموعة بريكس في عام 2009، لتأسيس نظام عالمي عادل وديمقراطي ومتعدد الأقطاب، بينما تساعد في تشكيل نظام نقدي دولي مستقر ويمكن التنبؤ به وأكثر تنوعًا.

وأشار المعلق السياسي في لندن فريدي ريدي إلى أن “بريكس بمثابة ند لمجموعة الدول الصناعية السبع والمؤسسات الأخرى التي تسيطر عليها الولايات المتحدة”. “تم تفسير تأسيس مجموعة بريكس على أنه الحاجة إلى إيجاد عملة احتياطية عالمية جديدة، وهو ما أدى بالتالي إلى انخفاض فوري في قيمة الدولار، مما يدل على التأثير الكبير الذي تحدثه المجموعة.”

كما دعا الرئيس شي دول البريكس إلى إعلاء راية التعددية، وحماية أهداف ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة والنظام الدولي المدعوم من جانب القانون الدولي.

وشدد في خطابه على ضرورة الحفاظ الدائم على رفاهية الأشخاص، وكذلك حث المجموعة على دعم رؤية بناء مجتمع المصير المشترك للبشرية.

وذكر الرئيس شي بأن العالم في الوقت الحاضر عالق بين أخطر جائحة في القرن الماضي من ناحية وحدوث تغيرات هائلة لم يشهدها في المائة عام الماضية من ناحية أخرى. في إشارة منه إلى جائحة كورونا التي أصابت العالم بأسوأ ركود اقتصادي منذ الركود الكبير الذي وقع في الثلاثينيات القرن الماضي.

وفي هذا الصدد صرح شي قائلًا: “بالرغم من كل ما نتعرض له، فإننا ما زلنا مقتنعين بأن جوهر عصرنا المتمثل في – السلام والتنمية – لم يتغير، وأن الاتجاه نحو التعددية القطبية والعولمة الاقتصادية لا يمكن تغييره”.

فيديو – https://www.youtube.com/watch?v=7TrCaS4AHBw

Lion cub tortured by his captors in Russia, then rehabilitated for seven months, will be flown to his natural habitat in an African wildlife refuge

Simba will travel from Russia to Tanzania in late November. All repatriation costs will be paid by the Russian Copper Company after animal rights activists issued a plea for help

Simba the lion cub was abused and near death when he was first rescued by animal rights activists in Russia. His body was covered with sores and his legs had been broken.

URALS, Russia, Nov. 20, 2020 /PRNewswire/ — The future is bright for Simba, the lion cub who was used as a prop for photo shoots in Russia. The lion was near death when he was rescued from a barn in Dagestan, Russia in March 2020; he was tortured, emaciated, and unable to walk. Local residents told authorities his captors used the cub to make money, charging tourists to take selfies with Simba, and that his legs were broken to prevent his escape. He was also malnourished and his body was covered with wounds. Reports of the abuse reached animal rights activists in the Urals. Veterinarian Dr. Karen Dallakyan and others were able to rescue the cub and bring him to Dallakyan’s nonprofit animal rescue centre SAVE ME Foundation in Chelyabinsk, Russia. For seven months, Dallakyan and his team provided medical treatment and cared for Simba. Says Dallakyan, “Many devoted people worked to save Simba. Witnessing the transformation of this magnificent animal makes it all worthwhile. I am relieved and thankful that businesses, organizations, and individuals have banded together to allow this animal to thrive in his natural habitat in Africa.”

After receiving medical care in Russia, Simba has recovered and is now a beautiful, proud lion who will be repatriated to Africa to live in his natural habitat. All costs are being covered by the Russian Copper Company.

The lion cub’s difficult rehabilitation will end with a unique repatriation to Tanzania in late November 2020; an effort that is sponsored by the Russian Copper Company. Simba will be flown to the Kilimanjaro Animal Crew Rehabilitation Centre in Moshi, Tanzania, where he will live in a separate enclosure at a dedicated centre for rehabilitated lions under round-the-clock supervision. The lion will have a large, beautiful space in which to roam.

Russian Copper Company Spokesman Kirill Irkha says, “When we heard of Simba’s plight and the need for funds to repatriate the animal to Africa, we were happy to cover the costs. The abuse suffered by Simba is unconscionable. The world has watched as Simba has regained his health thanks to dedicated professionals and volunteers. We are looking forward to seeing Simba in his natural habitat and are glad to be playing a role in getting him there.”

This is the first official repatriation of wild animals in the history of Russia.

Video – https://mma.prnewswire.com/media/1339133/Russian_Copper_Company_Simba_Video.mp4
Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1334593/Russian_Copper_Company_Simba_Before.jpg
Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1334594/Russian_Copper_Company_Simba.jpg